إركد

إركد
منظرة «مرآة» الإنسان، أيا كان، أعماله لا كلامه.. النائب ماجد موسى مشرع للقوانين ذهب ليتوسط لشخص ما «كما يبدو» دون موعد، فرفضت وكيلة التربية استقباله، وهي محقة لارتباطها بأعمال ومواعيد..، فخرج يقوده غضب.. أعمى بصيرته ومكانته كنائب وكشف معدن بعض النواب.. «يا تنفذون طلباتي.. يا استجواب»..، يا ماجد رحت بدون موعد وتبي تدش بالعافية للوكيلة بصفتك نائباً.. وهي احترمت نفسها ومواعيدها فرفضت اندفاعك.

إركد. شكو الوزير اللي تهدده بالاستجواب؟!

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.